التخطي إلى المحتوى

يا مساء الرعب.. يسرا صممت ديكورا للهالوين من خامات بسيطة

يسرا، فتاة تبلغ من العمر 20 عامًا، وجدت شغفها في صناعة شخصيات مخيفة في الأفلام الأجنبية، وبما أننا على وشك الاحتفال بعيد الهالوين، فهي فترة أخرى يكتفي فيها البعض بمشاهدة فيلم رعب. الاحتفال مع الأصدقاء وحتى صنع الزخارف للشخصيات. ومن المثير للصدمة أن يسرى عبد الرحمن، خريجة كلية الزراعة بجامعة الإسكندرية، كانت مهتمة أيضًا بتصميم نماذج لمواقف محددة. وفي السطور التالية سنتعرف على قصة “يسرا” مع عارضات الأزياء المخيفات احتفالاً بالهالوين.

الاحتفال بعيد الهالوين
الاحتفال بعيد الهالوين

يسرا صممت ديكور الهالوين من مواد بسيطة

وقالت يسرا، في حوار مع صحيفة اليوم السابع، إنها دخلت مجال العرض والديكور منذ نحو 15 عاما، ورغم أن هذا المجال كان بعيدا عن دراسته، إلا أنها استطاعت تحويل الرغوة والخشب والأقمشة بفضل موهبتها. وواصل البحث عن طرق أكثر مثالية، فكيفية تصميم النماذج بشكل مثالي تعتمد على تحديد مكان وضع قطع النموذج. الخارج لتناول الطعام داخليويفرق بين المواد خفيفة الوزن والمواد المتينة وكيفية استخدامها.

تصميم النحت
تصميم النحت

ولم يقتصر عمل يسرا على عارضات أزياء الهالوين، بل اهتمت بالأطفال أيضًا، وقالت: من أفضل ما تقوم به هي نماذج حفلات أعياد ميلاد الأطفال أو ديكورات غرف النوم، ومعظمها شخصيات. من الرسوم الكاريكاتورية الشهيرة التي يحبها الأطفال، يُطلب أحيانًا من الأطفال تصميم شخصيات ديزني وأبطال خارقين، بالإضافة إلى السحرة الأشرار والأشباح والهياكل العظمية.

تصاميم رهيبة
تصاميم رهيبة

وأوضح أيضاً أنه بسبب حب الأطفال لهذا النوع من الفن، أراد أن يصنع هذه المجسمات، ولو بحجم أصغر قليلاً، باستخدام مواد بسيطة في متناول اليد.

هش
هش

منحوتات
منحوتات

عيد الرعب
عيد الرعب

هيكل عظمي
هيكل عظمي

يسرا عبد الرحمن
يسرا عبد الرحمن

يا مساء الرعب.. يسرا صممت ديكورا للهالوين من خامات بسيطة

مصدر الخبر