التخطي إلى المحتوى

للمرة الثانية خلال أسبوع.. إخلاء قصر فرساى فى باريس بعد إنذار بوجود قنبلة

وتعرض قصر فرساي القريب من باريس لإنذار بوجود قنبلة مرة أخرى، بعد إخلاء القصر يوم السبت الماضي، مما أدى إلى إجلاء جميع الزوار، كما حدث مع متحف اللوفر بعد تحذير مماثل.

صرح مصدر مقرب من القصر الفرنسي لوكالة فرانس برس أنه تم إخلاء قصر فرساي بعد إنذار جديد بوجود قنبلة اليوم الثلاثاء وسيظل مغلقا لبقية اليوم. وقال حساب قصر فرساي على المنصة إكس: “لأسباب تتعلق بالسلامة، يقوم قصر فرساي بإجلاء الزوار ويغلق أبوابه اليوم”.

وقال مصدر في الشرطة إن عملية إجلاء الزوار اكتملت حوالي الساعة 1.15 بعد الظهر، وأن “خبراء المفرقعات سيعملون بعد إخلاء القصر بالكامل”.

وقال المركز الصحفي للمؤسسة: “نأمل أن نفتح أبواب القصر في أقرب وقت ممكن”. لكن لا توجد معلومات عن عدد الأشخاص الذين تم إجلاؤهم. لكن بحسب المكتب الإعلامي للقصر، في هذا الوقت من الموسم السياحي، يأتي إلى القصر حوالي 10-15 ألف زائر.

للمرة الثانية خلال أسبوع.. إخلاء قصر فرساى فى باريس بعد إنذار بوجود قنبلة

مصدر الخبر